رياضة السيارات : الجمعة المقبلة ستنطلق بطولة العراق للانجراف بمشاركة 18 متسابقا الوقف الشيعي يزيح الستار عن المناهج الموحدة لمرحلة الرابع اعدادي اسلامي بعد إنجاز 95% من الأعمال الترابية “ مطار كربلاء الدولي بانتظار تقديم عطاء الشركات لتنفيذ أعمال إنشائية نهاية الشهر الجاري صحة النجف الاشرف انجاز توسعة طوارئ مستشفى المناذرة حملة شهادة البكالوريوس في وزارة الداخلية يناشدون زوار الامام الحسين (ع) بالدعاء لهم بتحويلهم الى الوزارات المدنية الدفاع المدني يخمد حريقا اندلع في فندق قرب مرقد الامام علي في مدينة النجف رئيس مجلس ديالى :واردات ديالى لاتكفي احتياجاتها ..وعقود الصحة سوف يزاولون عملهم.قريبا الحكم بالاعدام رميا بالرصاص بحق مهدي الغراوي لتخاذله بالدفاع عن نينوى في النجف الاشرف.. المعرض العالمي الخامس "إبداع على طريق الحسين" مرور النجف: تنفيذ الخطة المرورية الخاصة بزيارة أربعينية الامام الحسين (ع )

تشكيل غرفة عمليات مشتركة لمنع دخول السمنت المستورد برئاسة المدني

| : 8251

شيماء العبيدي 

الدولية نيوز،/بغداد 

بناءا على ما جاء بقرار مجلس الوزراء المرقم ٤٠٩لسنة ٢٠١٥وجهت الامانة العامة لمجلس الوزراء بتاريخ ٢٠١٦/٣/٧ تشكيل غرفة عمليات مشتركة  الهدف منها ضبط المخال ين لقرار مجلس الوزراء القاضي بمنع دهوك ول السمنت المستورد 

وصرح بذلك المهندس ناصر ادريس مهدي المدني مدير عام الشركة العامة للسمنت العراقية مشيرا لدور عمل غرفة العمليات بتولي وضع ضوابط للسيطرة على عمليات دخول الاسمنت من منافذ الحدودية  المخالفة للقرارات الصادرة من مجلس الوزراء والامانة العامة 

مبينا ان صدور القرار جاء وفق مقترح تم تقديمه بكتاب من شركتنا الى الوكيل الاقدم لوزارة الاعمار وللاسكان والبلديات المهندس استبرق الشوك المشرف على لجنة تنفيذ توصيات التوكيد النوعي للسمنت الذي بدوره  قام باستحصال موافقة الامانة العامة لمجلس الوزراء على تشكيل غرفة عمليات مشتركة 

ومن الجدير بالذكر ان اللجنة شكلت برئاسة مدير عام الشركة العامة للسمنت العراقية المهندس ناصر ادريس مهدي  المدني وعضوية مدير عام المنافذ الحدودية /وزغرة الداحلية 

ومدير عام هيئة الكمارك /وزارة المالية 

ومدير قسم السيطرة النوعية في الشركة العامة للسمنت العراقية /سكرتير الغرفة.

Captcha

هل تعتقد أن جهود العبادي الاصلاحية ستنجح في القضاء على المحاصصة والفساد؟

هل تعتقد أن جهود العبادي الاصلاحية ستنجح في القضاء على المحاصصة والفساد؟