حملة شهادة البكالوريوس في وزارة الداخلية يناشدون زوار الامام الحسين (ع) بالدعاء لهم بتحويلهم الى الوزارات المدنية الدفاع المدني يخمد حريقا اندلع في فندق قرب مرقد الامام علي في مدينة النجف رئيس مجلس ديالى :واردات ديالى لاتكفي احتياجاتها ..وعقود الصحة سوف يزاولون عملهم.قريبا الحكم بالاعدام رميا بالرصاص بحق مهدي الغراوي لتخاذله بالدفاع عن نينوى في النجف الاشرف.. المعرض العالمي الخامس "إبداع على طريق الحسين" مرور النجف: تنفيذ الخطة المرورية الخاصة بزيارة أربعينية الامام الحسين (ع ) هذه الأطعمة تقتل الرغبة الجنسيّة الرحلات الجوية تغلق مطار بغداد لسوء الأحوال الجوية تحذير لـ"فيسبوك" و"تويتر": الحزم أو مواجهة العقوبة العبادي لوزير الخارجية البريطاني: السلطة الاتحادية ينبغي ان تفرض سيطرتها على عموم البلاد

حملة شهادة البكالوريوس في وزارة الداخلية يناشدون زوار الامام الحسين (ع) بالدعاء لهم بتحويلهم الى الوزارات المدنية

| : 187
حملة شهادة البكالوريوس في وزارة الداخلية يناشدون زوار الامام الحسين (ع) بالدعاء لهم بتحويلهم الى الوزارات المدنية

 

ناشد حملة شهادات البكالوريوس في وزارة الداخلية الجموع المليونية المتجهة الى كربلاء لزيارة الامام الحسين (ع) بالدعاء لهم بتحويلهم الى الوزارات المدنية عبر منشورات فلكس والتي تدعو الى ذلك

وقال احد المهتمين بالأمر ان حملة شهادة البكالوريوس في وزارة الداخلية يشكون مظلوميتهم حول الاجراءات التعسفية التي تعرقل تحويلهم الى الوزارات المدنية وبخس حقهم القانوني الذي شرعه قانون الموازنة لعام ٢٠١٧ الفقرة ١٨ (د) ويناشدون جميع الشرفاء الوقوف امام هذا الخرق القانوني الذي يهين هيبة الدولة وسلطه القانون والمحاولة لتعطيل صلاحيات البرلمان ووضع الاجتهادات الشخصية في عرقلة تنفيذ القانون على حد تعبيره.

فيما اشار منتسب (ع ح) خريج كلية قانون يعمل في احد اقسام الشرطة ان تعطيل المادة (18/د) من قانون الموازنة ٢٠١٧

هي تقييد للحريات وجريمة ضد الديمقراطية وخيانة لسيادة الدولة العراقية وسابقة خطيرة لدولة في طور النهوض والتي تهتم بحقوق الانسان

وتسعى الى احترام القوانين وفرض السيادة

و الجدير بالذكر ان مجلس الوزراء اقر في قانون الموازنة لعام ٢٠١٧ الفقرة ١٨ (د) تحويل حملة شهادة البكالوريوس من وزارة الداخلية الى وزارات مدنية حسب الاختصاص  .

 

 

Captcha

هل تعتقد أن جهود العبادي الاصلاحية ستنجح في القضاء على المحاصصة والفساد؟

هل تعتقد أن جهود العبادي الاصلاحية ستنجح في القضاء على المحاصصة والفساد؟